لا أحد فوق القانون..5 دراهم تقود مسؤولا أمنيا للتحقيق.

كشفت يومية “الصباح” في عددها الصادر اليوم الثلاثاء، أن خلافا بسيطا حول خمسة دراهم، تسبب في مثول مسؤول أمني تابع للمنطقة الأمنية للصويرة، نهاية الأسبوع الماضي، أمام الفرقة الجهوية للشرطة القضائية، التابعة لولاية أمن مراكش، بخصوص جنحة تبادل الضرب والجرح مع صاحب محل تجاري لمواد التجميل، رفقة ابنه.
وذكرت المصادر أن شنآنا نشب بين الطرفين، بعد أن قصد المسؤول الأمني، رفقة ابنته، أحد المحلات التجارية بشارع المسيرة بالصويرة، لاقتناء منتوج تجميلي خاص بالنساء، فسأل البائع عن ثمنه، فأخبره به ليدخلا في مساومة من أجل خصم خمسة دراهم وهو الأمر الذي لم يستجب له البائع.
وأضافت المصادر ذاتها أن المسؤول الأمني استشاط غضبا وانفجر في وجه البائع، متهما إياه برفع أسعار منتوجاته، فتلاسنا، خاصة بعد أن طلب البائع من المسؤول احترام نفسه وعدم بألفاظ نابية في محله وأمام أبنائه، فتطور الأمر إلى شنآن حاد، نقلا عن الصحيفة ذاتها.
وزادت المصادر أن المسؤول الأمني استدعى دورية أمنية، اقتادت البائع رفقه ابنه الذي يساعده في المحل إلى مقر الأمن على متن سيارة شرطة، حيث مكثا ساعات طويلة ، منذ الثالثة بعد الزوال إلى غاية ما بعد منتصف الليل، قبل أن تتدخل النيابة العامة على الخط.

مقالات ذات الصلة

شجار ينتهي بإزهاق روح “أب” في أول أيام عيد الأضحى المبارك.

سجلت اليوم الخميس 30 ماي الجاري،حالة غرق جديدة بوادي درعة

تعليقات( 0 )

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية)

مقالات ذات صلة

شجار ينتهي بإزهاق روح “أب” في أول أيام عيد الأضحى المبارك.

سجلت اليوم الخميس 30 ماي الجاري،حالة غرق جديدة بوادي درعة

إعتقال مدير مؤسسة تعليمية متقاعد بسبب فضيحة جنسبة